مقدمة

Primary tabs

نبذة

 

يواجه تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها تحدياً كبيراً، إذ إن تعليمها هو المدخل الرئيس الذي تُقدِم به الحضارة العربية الإسلامية ثقافتها، وهي وسيلة اطلاع الآخر على حقيقة هذه الحضارة، ودحض الأفكار التي يروجها أعداء العرب والمسلمين من نظرة دونية للفكر الإسلامي .  ولذلك يسعى المركز لاستثمار إقبال " الآخر" على تعلُّم هذه اللغة، لاستمالتهم ولفت انتباههم إلى حقيقة الإسلام، وبيان قضاياه الأساسية في صورتها الواقعية لا كما يرسمها الآخرون.

واستجابة لهذا المطلب أُّسِّسَ مركز تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها عام 2000 م ، واضطلع بدور مهم في تدريس اللغة العربية لعدد كبير من طلبة الدول الأوروبية والآسيوية والإفريقية ، و واصل الكثير منهم دراسته الجامعية سواء في الأردن أو في جامعات عربية أخرى ، ليعودوا إلى بلدانهم بشهادات تؤهلهم للعمل في تعليم اللغة العربية ، بقدرة وكفاءة عالية .  

 

 

أهداف المركز

يسعى المركز إلى تحقيق جملة من الأهداف والغايات المحددة ، منها :

  1. تنمية مهارات المشاركين في اللغة العربية .
  2. تعليم مهارات الاتصال بالعربية للناطقين بغيرها .
  3. إكساب الطالب مهارات سماعية مختلفة وتهيئته ذهنياً لاكتساب المعرفة اللغوية.
  4. ضمان استمرارية التعليم للطالب المبتدئ مما يزيد من الحصيلة التعليمية.
  5. دمج الطلبة الأجانب مع المجتمع المحلي ، من خلال ربطهم بعلاقات صداقة مع الرفيق اللغوي العربي ، وإمكانية دمجهم مع عائلات عربية تعلمهم الثقافة العربية بوجه عام .
  6. تثقيف الطلبة في علوم الشريعة الإسلامية ، لما في ذلك من إضفاء البعد الديني على اللغة العربية .

     إن المركز بهذه الأهداف يسعى ليكون مركزاً عالمياً يستقطب طلبته من جميع أنحاء العالم ، ويقدم لهم علوم اللغة العربية بأيسر الطرق وأسهلها ، وفقا لمعايير الجودة العالمية ، وتوظيفا لأحدث التقنيات التكنولوجية في التدريس .

لذا يبذل المركز جهودا كبيرة في استقطاب كفاءات علمية مرموقة ، ذات خبرة ودراية عالية في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها .